Monday, October 28, 2019

تراجعات اليورو دولار لها ما يبررها لكنها لن تستمر


بالرغم من تراجعات الزوج خلال هذا الأسبوع وفشله في أكثر من مناسبة في تحقيق إختراقات إيجابية بإتجاه أولى مناطق المقاومة القوية 1.113 إلا أن هناك ما يبرر تلك التراجعات ويرشحها لأن تكون غير دائمة على المدي المنظور ، فإنتظار إعلان أسعار الفائدة الأمريكية يلقي بظلاله مرة أخرى على الأسواق بعد أن أوضح رئيس الفيدرالي في أكثر من مناسبة أنه سيحافظ على إستقلاليته ، ومن جهة أخرى تراجع الآمال في خروج بريطاني وفقا للصفقة التى فشلت في المرور من النواب البريطانيين مازال يلقي بظلال ثقيلة على الواقع الأوروبي حتى مع تمديد مهلة الخروج ، لذلك تأتي تداولات اليورو عامة حائرة مكبلة وثقيلة بعض الشئ


لمتابعة حسابي الرسمي على تويتر
لمتابعة صفحتي الرسمية على فيسبوك
فنيا مازلنا نتداول أسفل متوسطات الـ 200 يوم لكن أعلى أولى مناطق الدعم 1.109 ومازال لدي الزوج الفرصة للإستناد إلى مناطق الدعم الثانية 1.1077 لكن حتى الآن تظل التداولات سلبية بالأساس تراوح مكانها ولن يكون الزوج مناسبا للشراء مالم يخترق مناطق الـ 1.1108 مع ثبات تداوله أعلى تلك المنطقة وفي تلك الحالة يمكن شراء الزوج مع عدم وضع أهداف بعيدة للشراء مكتفين بمناطق جني ربح حول 1.113  و 1.115

0 التعليقات:

Post a Comment

Note: Only a member of this blog may post a comment.