الإسترلينى الحائر بين كورونا بوريس جونسون وترامب المشغول بكارثته الشخصية


يبدو الجنيه الإسترلينى ورغم صعوده من ما دون مستويات الفلاش كراش حائرا بين مزيد من الصعود مدعوما ببقاء بريطانيا علي بعد خطوات من الإتحاد الأوروبي المتناسي تماما لكل ما يخص الخروج البريطاني وسط جائحة كورونا ، مع بعض الدعم الذي تحصل عليه بوريس جونسون من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي لا يعيش أسعد لحظاته حاليا وهو يري مؤشرات البورصة الأمريكية التى كانت تحشد أصوات الناخبين تتراجع وتنهار على وقع ضربات الفايروس الصينى كما يدعوه كوفيد 19 ، بينما يبقى الحليف البريطاني في أسوء حالاته 


لكن أيضا الولايات المتحدة بأكملها تبدو عاجزة عن مد يد العون لأحد إن لم تكن بحاجة لمن يساعدها هي أيضا
للإشتراك في خدمة التحليلات والتوصيات اليومية إضغط هنا للإشتراك الآن ثم قم بمتابعة صفحتي الشخصية على الموقع

لكن فاقم من الأزمة الحالية والتى تعافي منها جزئيا وعلى أساس مضاربي الجنيه الإسترلينى ، دخول رئيس الوزراء البريطاني إلى الحجر المنزلي قبل أيام لم تكن مؤثرة سلبيا على أداء الجنيه الإسترلينى لا سيما أن ولي العهد قد خضع هو الآخر لنفس الإجراء لكن يبدو أن دخول رئيس الوزراء البريطاني إلى العناية المركزة بالمشفي لم يكن معدوم التأثير على تداولات الجنيه الإسترلينى الذي تراجع سريع من قمة 1.24 التى بالكاد وصل إليها ليتداول على وقع الأزمة الجديدة عند 1.21 قبل أن يستطيع تحقيق بعض الصعود المحدود
ويبدو أن الشارتات التى إعتدنا عليها أثناء تداولاتنا لن يكون لها قيمة إذا ما قورنت بصورة الآشعات والتحاليل لقادة العالم المصابين والمنتظر إصابة المزيد منهم في أي وقت
لذلك لا تبدو الظروف مناسبة للتورط بصفقات كبيرة ضمن سوق يعيش ويتنفس الأزمة في كل لحظة وينتظر المزيد من الأخبار السيئة من كل مكان على وجه الأرض
لذلك تبقى النصيحة الأفضل هي تقييد أحجام التداول وعدم المغامرة بالتداول على الذهب المتذبذب إلى أقصي حد أو العملات التقاطعية التى ننتظر منها تحقيق أرقاما قياسية في توسع السبريد والتذبذب العنيف قبل نهاية هذا الشهر

الإسترلينى الحائر بين كورونا بوريس جونسون وترامب المشغول بكارثته الشخصية الإسترلينى الحائر بين كورونا بوريس جونسون وترامب المشغول بكارثته الشخصية Reviewed by DR HISHAM M YOUNES on April 06, 2020 Rating: 5

No comments:

Note: Only a member of this blog may post a comment.

Powered by Blogger.