Tuesday, January 7, 2020

الذهب بعد الضربة الإيرانية 8 يناير 2020


خلال المساء تعرضت بعض القواعد العسكرية الأمريكية لهجوم إيراني تسبب في صعود أسعار الذهب وإختراق الحاجز النفسي 1600 والوصول إلى قمة جديدة تماما 1611 وتأكيد قدرة منطقة الدعم العاجل 1555 على حماية الذهب من التراجع أدني ذلك المستوي
حاليا لا يزال الذهب يتداول بإيجابية ومؤهل لإعادة إختراق منطقة 1600 مرة أخرى لكن يجب أن ننتبه إلى أن الإرتفاع الأخير في أسعار الذهب حدث بعد فعل عسكري لذلك سيكون لدينا إحتمالين:



الإحتمال الأول : عدم قيام الولايات المتحدة الأمريكية بأي رد عسكري
في تلك الحالة سيعود الذهب إلى منطقة الدعم العاجل 1555 وربما يهبط أدني منطقة الدعم العاجل
الإحتمال الثاني: قيام الولايات المتحدة الأمريكية بأي رد عسكري
في تلك الحالة سيتداول الذهب أعلى منطقة المقاومة النفسية 1600 وسيكون مؤهلا لإعادة إستهداف منطقة القمة التاريخية 1900
 كما يمكن أن نلاحظ فإن الفارق بين الإحتمالين كبير للغاية ولا يمكن التنبؤ بمستويات التداول بإستخدام أدوات التحليل الفنى لذلك نفضل البقاء على الحياد وعدم الدخول في صفقات بيع أو شراء على الذهب حاليا

0 التعليقات:

Post a Comment

Note: Only a member of this blog may post a comment.