الأسواق الحائرة ستتراقص على أنغام الصين وأمريكا وبريطانيا


يتميز هذا الأسبوع بسمة رئيسية نراها واضحة حتى الآن وهي حالة الحيرة التى تميز التداولات على معظم الأصول والعملات والمعادن ، الذهب حائر وبشدة بين إستمرار الهبوط على خلفية أنباء قرب التوصل إلى إتفاق أمريكي صينى ينزع فتيل الأزمة ، لكن قد نشهد إنفجارات سعرية على الذهب في حالة حدوث طارئ وهو أمر يمكن له أن يحدث في ظل شكل إدارة الأزمة الذي يفضله السيد دونالد ترامب في مواجهة أكثر أهل الأرض قدرة على الصبر وهم الصينيون الذي سيواصلون دون شك إبتزاز الرئيس الأمريكي المثقل بمشكلاته الداخلية حتى الثمالة



اليورو المتراجع أمام الدولار وبشدة خلال تداولات هذا الأسبوع من المنتظر فنيا أن يواصل تراجعاته ربما إلى مناطق الدعم الأقوى حول 1.0925 والتى مثلت مناطق دعم جيدة لكن في نفس الوقت أي حديث عن فساد الإتفاق الصينى الأمريكي قد يدفعه في لحظات لخلق جابات لا تتوقف قبل 1.12
الإسترلينى دولار إستمد كثيرا من القوة من هدوء المشهد البريطاني ورغبة الجميع في الوصول إلى حل لا سيما من داخل الإتحاد الأوروبي لكن أي إشارة سلبية حول تعنت قادم  من قبل الإتحاد الأوروبي قد يعود بالتداولات نحو مناطق 1.25  بينما بعض الإشارات الإيجابية قد تدفعه نحو 1.3 سريعا
الدولار ين الذي يتعافي حاليا من ما دون الـ 108 على خلفية تراجع الطلب على الملاذات الآمنة يمكنه أن يتراجع سريعا نحو ما دون الـ 107 في حالة تجدد النزاع الأمريكي الصينى ويمكنه أيضا أن يقفز سريعا نحو 110 في حالة تصريحات عن موعد نهائي وإيجابي للتوقيع بعد حل مشكلة التعريفات العقابية المتبادلة
لا ننسي بالطبع أن تحرك مثل ذلك سيصب أيضا في مصلحة اليورو مقاب الين الياباني وقد يدفعه سريعا نحو 123 بأسرع من المتوقع
كما نرى هو أسبوع نلمس به بطء حركة التداولات وغياب الرؤية بعض الشئ الأمر الذي أثر كثيرا على أحجام التداولات و هامش التداول أيضا
لدينا خطاب من السيد ترامب خلال اليوم وبرغم تصنيف الخطاب كحدث متوسط الأهمية فإن السيد ترامب قادر دائما على إحداث الفارق ببضع كلمات وبتغريدة فما بالك بخطاب كامل

الأسواق الحائرة ستتراقص على أنغام الصين وأمريكا وبريطانيا الأسواق الحائرة ستتراقص على أنغام الصين وأمريكا وبريطانيا Reviewed by DR HISHAM M YOUNES on November 11, 2019 Rating: 5

No comments:

Note: Only a member of this blog may post a comment.

Powered by Blogger.