Monday, October 28, 2019

الإسترلينى دولار مخاطر الشراء قائمة رغم إغراء الأرباح الطائلة

مرة أخرى تبرز مخاطر التداول على الإسترلينى تأثرا بحالة الضبابية المحيطة بالخروج البريطاني الذي تم تمديد مهلته مؤخرا بعد فشل رئيس الوزراء البريطاني في تمرير صفقته السيئة والعودة للحديث عن إنتخابات قادمة لتظل بريطانيا محافظة على ضبابية المشهد تماما كما تحافظ العاصمة لندن على البقاء تحت الضباب معظم أيام العام ، لكن لا ننكر أن تداولات الإسترلينى قد تأتي بأرباح طائلة للمتداولين ففي النهاية لا نري أي ما يشير إلى أننا أمام عملة تكاد تنهار ففي النهاية إقتصاد المملكة في  كل الأحوال سيظل أفضل كثيرا من إقتصادات أخرى مازالت منضمة تحت مظلة منطقة اليورو وتسبب المشكلات لباقي المنطقة بالكامل مثل الإقتصاد الإيطالي وإلى حد ما الأسباني ناهيك عن ما سببته هشاشة الإقتصاد اليوناني من قبل


لمتابعة حسابي الرسمي على تويتر
لمتابعة صفحتي الرسمية على فيسبوك

فنيا حاول الزوج في أكثر من مناسبة منذ بداية الأسبوع تحقيق إختراقات إيجابية لكنه فشل حتى في البقاء أعلى المتوسط المتحرك 200 يوم بينما نجح في شئ واحد وهو أن يبقى أعلى الدعم القريب 1.2786 وهو ما يبقى النظرة إيجابية تجاه الزوج ببقاءه أعلى مستوي الدعم المذكور لكن قد ننتظر بعض الوقت لإعادة الشراء منتظرين أي إختراق إيجابي للزوج بينما يمكن لمن يفضل التداول ببعض المخاطرة أن يبدأ في شراء الزوج مع وقف خسارة أسفل مستوي الدعم 1.2786 ومناطق جني الربح سيكون أولها عند 1.3  ويمكن أن تتمدد نحو 1.31
لكن لا ننسي في النهاية ونحن نفتح صفقات الشراء على الزوج أننا أمام زوج خبري بالأساس خلال الفترة القادمة لذلك يفضل لمن يريد الشراء أن يضع وقف الخسارة دون تعديل مع تحجيم العقود بما يلائم حسابات التداول ولا يمثل مخاطرة بها 

0 التعليقات:

Post a Comment

Note: Only a member of this blog may post a comment.