Monday, June 24, 2019

التداول في أجواء خطرة : ماذا يمكن أن يحدث قبل نهاية الشهر


التداول في أجواء خطرة هي الكلمة الأكثر مناسبة لوصف حالة الأسواق الآن وعدم منطقيتها على الإطلاق إلى الدرجة التى تدفعنا إلي تقليل المخاطرة وعدم الدخول لصفقات جديدة قبل دراسة السوق مرات والقبول بوقف خسارة صغير للغاية وكذلك لعدم الإعتماد على التحليلات بناء على شارتات أقل من أربع ساعات لتفادي الإشارة المشوشة التى تصدرها الأسواق خلال تلك الفترة ( والتداول على فريمات الأربع ساعات فأكثر هو أكثر أمانا وربحا في كل الأحوال)

بداية إذا نظرنا إلى الذهب سنجد أننا يمكننا قياسه أمام أهم عملتين في الأسواق اليورو ، الدولارالدولار يتراجع بشدة أمام معظم العملات فسجل تراجعات حادة أمام الفرنك السويسري كعملة ملاذ آمن ، وتراجعات حادة أمام الين الياباني وهو أمر لا يرضي اليابان دائما ،بينما تراجع أمام اليورو كثيرا وإن كنا توقعنا ذلك قبل فترة
اليورو سجل صعودا أمام الدولار وتراجعات أمام الين الياباني والفرنك السويسري وحتى الدولار النيوزلند
وبالتوازي مع حركة العملتين الأكثر تداولات صعد الذهب أمام اليورو والدولار الليلة الماضية ليسجل أرقاما أعلى من التى سجلها خلال هذا الشهر وبسرعة كبيرة حيث صعد الذهب مقابل الدولار ليسجل حوالي 1440 قبل أن يتراجع بعض الشئ بينما صعد الذهب مقابل اليورو ليسجل 1261 قبل أن يتراجع بعض الشئ
توترات التجارة بين الصين وأمريكا والإشاعات المتبادلة قبل اللقاء المرتقب بين ترمب والرئيس الصينى تحرك الأسواق بأكثر مما تحركه البيانات الإقتصادية
التوتر الكبير في الخليج يعصف بأسعار البترول لكن دون أن ننسي أننا نداول دون مستويات الـ 65 حتى الآن بالنسبة لسعر النفط
ما أبقاه المركزي الأوروبي في جعبته كثير لذلك نلمس بعض التحسن على اليورو لا سيما في مواجهة الدولار الذي لم يبق الفيدرالي لديه أي أسلحة يدافع بها عن دولار قوي بينما يتعرض رئيسه للنقد طيلة الوقت من دونالد ترمب الراغب في دولار أضعف كثيرا
لكن تحركات الذهب الصاعدة لا يمكن أن تستمر إلى ما لا نهاية ، كذلك توازي صعود المؤشرات الأوروبية والأمريكية مع صعود الذهب غريب في الواقع فمن المعتاد أن يتخلي المستثمر عن حيازات الذهب للإستثمار في الأصول الأكثر مخاطرة وهي المؤشرات والأسهم ، أو يتخلي عن تلك الأصول لصالح الذهب وعملات الملاذ الآمن مثل الين الياباني
لكن الحادث أن هناك حالة شراء واضحة على الين الياباني , وفي نفس الوقت هناك شراء محموم للذهب مقابل الدولار واليورو ، وأيضا هناك حالة شراء بزخم كبير على كل المؤشرات والأسهم تقريبا
لا منطقية الأسواق تمثل خطرا فعليا على التداول وقد تمثل خطرا داهما على حسابات المتداولين لذلك من الأفضل تقليل المخاطرة والقبول بخسائر صغيرة حتى بدلا من التورط في أي تداولات قبل إنجلاء المشهد بشكل واضح
أما بالنسبة للمغامرين فيمكنهم البدء ببيع الذهب مقابل الدولار بوقف 1500 وجني ربح مفتوح
وبيع الذهب مقابل اليورو بوقف 1300 وجني ربح بحدود 1100
وكذلك البدء بشراء الدولار ين  مع وقف خسارة قرب 104 وجني ربح عند 109
الصفقات المقترحة خطرة بالطبع وقد حددت من البداية أنها للمغامرين فقط ويجب أن يكون الحساب قادرا على إحتمالها
بالتوفيق للجميع

0 التعليقات:

Post a Comment

Note: Only a member of this blog may post a comment.